بِ الاخبار

أبها المسؤولون.. ادبكوا اليوم للنجاح

بقلم admin

✒️كتبت آية شريف

“ما زالت الأمور تحت السيطرة!”، جملة انشائية حملها وزير الصحّة طوال الفترة الماضية، كانت نتائجها تسجيل أرقام قياسية يومياً، الانتقال من مرحلة “عدوى الجماعة” إلى العدوى المجتمعية والانتشار المحلي، الى 30 حالة حرجة في العناية الفائقة.

و قد أتى انعدام التواصل مع البلاد التي تعمل على ايجاد لقاحات، ليزيد الطين بلة.
شهران من القاء اللوم على تفلّت الوافدين ومساهمتهم في نشر العدوى ولا اجراء جدّياً اعتمد للحدّ من ذلك، لكن تبيّن لاحقا ان المعادلة على خلاف الاتهامات، فتسجيل الاصابات المحلية فاقت الوافدة بأشواط.
وتوزّعت الاصابات على جميع الأقضية، فكانت هناك اصابات غير معروفة المصدر.
ما ادى الى تزايد ملحوظ في عداد الوفيات.

نعم هذا هو القطاع الصحّي الذي يحلم به عهدنا القوي.

صفر متابعة ميدانية… انما نصوص انشائية واجراءات وقائية ما هي الا “حبر على ورق”.

مبارك عليك و علينا النجاح معالي الوزير …

لمتابعة أهم الأخبار والأحداث على مجموعاتنا عبر واتساب:  إضغط هنا