بِ الاخبار

كوة في جدار المأزق الحكومي

بقلم admin

#lebtalks
على الرغم من الانطباعات السلبية التي رافقت ساعات ما قبل اللقاء بين رئيسي الجمهورية ميشال عون والحكومة سعد الحريري، فان معلومات خاصة ، تفيد بالاتفاق على نوع من التهدئة او ما يسمى بالوقت المستقطع بين مرحلة واخرى، وذلك من اجل التقاط الانفاس قبل جولة المواجهة المقبلة والتي ستكون الحاسمة لجهة وضع حد للمراوحة “القاتلة” او التسوية من اجل انقاذ ما يمكن انقاذه من الواقع المهترىء بعدما وصل اللبنانيون الى القعر في الانهيار .
وتكشف المعلومات ان ما من تراجع فعلي لدى فريقي تشكيل الحكومة وان كل فريق رمى تحديا ورفع سقف مواقفه ثم اكتفى بمنح الفرصة للوساطات التي انطلقت منذ مساء الامس من اجل لجم التصعيد السياسي وانفجار العلاقة بالكامل ، حيث سجل ما يشبه الاستنفار النوعي من قبل المرجعيات لتطويق اي اشكال او ازمة حكم كان لبنان على موعد معها والتي كانت ستكون “الضربة القاضية”.

لمتابعة أهم الأخبار والأحداث على مجموعاتنا عبر واتساب:  إضغط هنا