بِ الاخبار

نشرت صحيفة le monde الفرنسية مقالا عن التدقيق المالي الجنائي في مصرف لبنان وخُتم المقال بالعبارة التالية:”لا يلمس أحد مصرف لبنان، صندوق باندورا للنظام اللبناني”.

بقلم admin

وبعد البحث عن معنى “صندوق باندورا” تبين أنه جزء من
الميثولوجيا الأغريقية وإليكم روايته:
“بعد سرقة بروميثيوس النار، أمر زيوس ابنه هيفيستوس بخلق المرأة باندورا كجزء من العقوبة على البشرية.أعطيت باندورا الكثير من الهدايا من أفروديت وهيرميز والكارايتات وهوري.حذر بروميثيوس شقيقه إبيميثوز من أخذ أي هدية من زيوس خوفا من أعمال انتقامية،غير أن إبيميثوز لم يصغ وتزوج باندورا التي كانت تمتلك صندوقا أعطاها زيوس إياه، وأمرها ألا تفتحه، غير أن باندورا فتحت الصندوق وخرجت كل شرور البشر منه،أسرعت باندورا لإغلاق الصندوق،وخرج بالنهاية ضوء ساطع وهو الأمل،لكن يقال ان وجوده بصندوق الفظائع دليل على ان الأمل “زائف” وظهوره على شكل ضوء ماهو الا شر مكسو بالمظهر الحسن”.

لمتابعة أهم الأخبار والأحداث على مجموعاتنا عبر واتساب:  إضغط هنا