Search
Close this search box.

أوروبا تنقسم و السبب… أسترازينيكا !

162803736_4205328669528239_6115224539608740571_n

بعد تعليق إستخدام لقاح أسترازينيكا في عدد كبير من الدول الأوروبية ومن بينها ألمانيا و فرنسا وإيطاليا، تزعزعت ثقة عدد كبير من مواطني هذه الدول باللقاح بحيث أثارت أنباء تَسببه بمشاكل صحية مثل تجلطات في الدم مخاوف عديدة حتى لدى الحكومات الأوروبية.
وعلى الرغم من إعلان وكالة الأدوية الأوروبية (EMA) أن لقاح أسترازينيكا “آمن وفعال” إلا أن عملية التلقيح سوف ستشهد تباطؤاً كبيراً بعد إعادة إستخدام اللقاح في الدول التي كانت قد أوقفته، فبحسب وكالة نيويورك تايمز “سيكون الأوروبيون أكثر تردداً في تلقّي اللقاح”، مُعلنين بذلك أن قرار وكالة الأدوية الأوروبية ليس كافياً.
يُذكر أنه قد تم إيقاف إستخدام لقاح أسترازينيكا المضاد لفيروس كورونا في ١٣ آذار الجاري، في نحو٢٠ دولة أوروبيّة بعد تقارير أفادت بتسببه بتجلطات دموية ووفاة عدد من الأشخاص.

المصدر:  

لمتابعة الأخبار والأحداث عبر مجموعاتنا على واتساب: